Go to Contents Go to Navigation

ميانمار تطرد دبلوماسي كورى شمالى التزاما بعقوبات مجلس الأمن الدولي

جميع العناوين 2017.10.20 19:55

سيئول، 20 أكتوبر (يونهاب)-- طردت ميانمار من اراضيها دبلوماسيا من كوريا الشمالية ذكر انه ينتمى الى شركة تخضع لعقوبات مجلس الامن الدولى ، طبقا لتقريرها حول العقوبات.

وقال التقرير الذى نشر على الموقع الالكترونى للجنة العقوبات الكورية الشمالية التابعة لمجلس الامن الدولى "ان الحكومة اتخذت الاجراء اللازم ضد السيد كيم تشول نام وهو مواطن من جمهورية كوريا الديمقراطية الشعبية يعمل سكرتير ثان فى سفارة جمهورية كوريا الديمقراطية الشعبية" .

يذكر ان جمهورية كوريا الديمقراطية الشعبية هو الاسم الرسمى لكوريا الشمالية .

وقال التقرير ان كيم "ينتمي الى شركة كوريا لتنمية وتجارة المعادن (كوميد) التى فرضت عليها عقوبات من قبل مجلس الامن الدولى".

واضافت ان السفارة الكورية الشمالية ابلغت باعادته الى بلاده في ابريل وان كيم واسرته غادروا ميانمار في يونيو الماضي.

يذكر ان كوميد هى شركة كورية شمالية يعتقد انها قناة لصادرات بيونغ يانغ من الاسلحة والمعدات المتعلقة بالصواريخ الباليستية . وقد وضعت على قائمة سوداء تابعة لمجلس الأمن الدولي في عام 2009.

وتشتهر ميانمار بعلاقاتها الوثيقة مع كوريا الشمالية. وهي المرة الأولى التي يقدم فيها هذا البلد تقريرا عن تنفيذ العقوبات المفروضة على الشمال.

وقال التقرير "ان ميانمار ملتزمة تماما بتنفيذ قرارات مجلس الامن".

( انتهى)

kamal@yna.co.kr

الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك