Go to Contents Go to Navigation

إسبانيا تطرد السفير الكوري الشمالي لديها احتجاجا على التجربة النووية الأخيرة

جميع العناوين 2017.09.19 11:28
السفير الكوري الشمالي لدى إسبانيا كيم هاك تشول

سيئول، 19 سبتمبر(يونهاب) -- اتخذت بعض الدول في أمريكا اللاتينية والشرق الأوسط وأيضا أوروبا، قرارات بطرد السفير الكوري الشمالي لديها احتجاجا على التجربة النووية السادسة وإطلاق الصواريخ لكوريا الشمالية.

وقالت وكالة الأنباء الإسبانية "إفي" إن وزير الخارجية الإسباني ألفونسو داستيس اتخذ قرارا بطرد السفير الكوري الشمالي لدى بلاده كيم هاك تشول في يوم 18 سبتمبر(بالتوقيت الإسباني).

واستدعى الوزير داستيس السفير كيم في اليوم السابق في مقر الوزارة، وأبلغه بقرار الحكومة الإسبانية الذي يشير إلى أنه شخص غير مرغوب فيه.

وأمرت إسبانيا السفير كيم بمغادرتها قبل يوم 30 سبتمبر الجاري، باعتباره شخص غير مرغوب فيه.

وذكرت الوكالة الإسبانية أنه من الواضح أن هذا القرار يتعلق بالتجربة النووية السادسة الأخيرة وإطلاق الصاروخ الباليستي من قبل كوريا الشمالية.

وأوضحت وزارة الخارجية الإسبانية أن الحكومة الإسبانية اتخذت هذا القرار نظرا لضرورته حيث أن البرنامج النووي الكوري الشمالي يمثل تهديدا خطيرا للسلام والأمن الدوليين.

وهذه هي المرة الأولى التي تعلن دولة أوروبية رسميا فيها عن طرد السفير الكوري الشمالي.

يذكر أن كوريا الشمالية أجرت التجربة النووية السادسة في يوم 3 سبتمبر الجاري، وتبنى مجلس الأمن الدولي في يوم 11 من نفس الشهر(بالتوقيت الأمريكي) القرار رقم 2375 الذي يتضمن عقوبات جديدة ضدها مثل الحظر على صادراتها من المنسوجات، وفرض القيود على وارداتها من النفط وتوظيف العمال الكوريين الشماليين في الخارج وغيرها.

(انتهى)

maha@yna.co.kr

الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك