Go to Contents Go to Navigation

وزارة الوحدة ترفض طلب السفير الياباني للاجتماع مع وزيرها

جميع العناوين 2017.04.06 14:26

سيئول، 6 أبريل(يونهاب) -- رفضت وزارة الوحدة طلبا مقدما من السفير الياباني لدى كوريا الجنوبية ياسوماسا ناغاميني الذي عاد إلى سيئول بعد مرور 85 يوما من غيابه، للالتقاء مع وزيرها هونغ يونغ بيو.

وقال مصدر بالوزارة في مؤتمر صحفي عقد اليوم الخميس، إن السفارة اليابانية لدى كوريا الجنوبية طلبت صباح يوم أمس الأربعاء الالتقاء مع وزير الوحدة هونغ يونغ بيو، إلا أن الوزارة أبلغت السفارة بأنه من الصعب عقد اجتماع مع الوزير بسبب ظروف مختلفة.

الجدير بالذكر أن الوزير "هونغ" يلبي عادة الطلبات المقدمة من السفراء لدى كوريا الجنوبية للالتقاء معه، إلا أنه رفض الالتقاء مع السفير الياباني نظرا لمشاعر الشعب الكوري الجنوبي.

وطلب السفير ناغاميني تنظيم لقاءات مع الرئيس المكلف هوانغ كيو آن، ووزير الدفاع هان مين كو، وغيرهما إلى جانب وزير الوحدة هونغ يونغ بيو.

وكان السفير ناغاميني قد عاد إلى وطنه احتجاجا على نصب تمثال فتاة السلام الذي يرمز لضحايا نساء المتعة للجيش الياباني إبان الحرب العالمية الثانية، أمام القنصلية اليابانية لدى بوسان، إلا أنه رجع إلى كوريا الجنوبية بعد 85 يوما. وقال عند وصوله إلى كوريا الجنوبية في يوم 4 أبريل، إنه سيلتقي مع كبار مسؤولي الحكومة الكورية الجنوبية لكي يدعو إلى تنفيذ اتفاقية نساء المتعة بين كوريا الجنوبية واليابان.

(انتهى)

aya@yna.co.kr

الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك