Go to Contents Go to Navigation

دبلوماسي منشق كوري شمالي: رئيس هيئة القوات المسلحة لي يونغ-هو أول فريسة لسياسة الرعب

جميع العناوين 2017.01.08 11:04

سيئول، 8 يناير(يونهاب) -- صرح الوزير المفوض السابق لسفارة كوريا الشمالية في بريطانيا تيه يونغ-هو الذي لجأ الى الجنوب مؤخرا، حول خلفية اعدام رئيس هيئة القوات المسلحة في كوريا الشمالية " لي يونغ-هو" في يوليو عام 2012، أنه وقع ضحية عملية تنصت، حيث عبر عن استياءه من الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ-أون.

الوزير المفوض السابق لسفارة كوريا الشمالية في بريطانيا تيه يونغ-هو

وذكر تيه ذلك أثناء مقابلة صحفية أجرتها معه وكالة يونهاب في مقر الوكالة في سيئول ، قائلا " يمكن أن أتمتع بحياة أكثر ثراء مع ترقية في الشمال، غير أنني سأتقيد أكثر نفسيا، وتوفي لي يونغ-هو بعد وقوعه ضحية عملية تنصت".

وقال إن الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ-أون تطرق كثيرا الى الاسلاح والانفتاح في بداية توليه المنصب، فعلق " لي " على ذلك متسائلا " ألم يعرف الزعيم السابق الراحل كيم جونغ إيل (والد كيم جونغ أون) أن الاصلاح والانفتاح يؤدى الى حياة افضل "، وتم التنصت على تعليقه، فتعرض للاعدام.

وأضاف تيه قائلا " هذه الرواية لم يتم التأكد منها، غير أن السلطة الكورية الشمالية لم توضح السبب في مقتل " لي يونغ-هو ".

رئيس هيئة القوات المسلحة في كوريا الشمالية " لي يونغ-هو"(يصار الصورة) مع كيم جونغ-أون

سبق أن أوضحت الاستخبارات الوطنية في سيئول أن الزعيم كيم أقال رئيس الهيئة " لي " في يوليو عام 2012 لتعزيز قاعدته في السلطة.

يشار الى أن " لي " هو قائد عسكري ونائب رئيس اللجنة العسكرية المركزية مع كيم جونغ أون في سبتمبر عام 2010، ويعتبر شخصة ذات النفوذ الحقيقي في الجيش .

وأفادت صحيفة ماينيتسي اليابانية في نوفبر 2012 بأن حزب العمال في كوريا الشمالية وصف " لي " بأنه شخصية معارضة للحزب والاصلاح ، غير أن قناة التلفزيون الصينية قالت إنها لم تجد أدلة لاعدامه.

(انتهى)

peace@yna.co.kr

الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك