Go to Contents Go to Navigation

ضحايا الاسترقاق الجنسي يرفعن دعوى قضائية ضد الحكومة بسبب اتفاق بين سيئول وطوكيو

جميع العناوين 2016.08.30 17:37

سيئول، 30 أغسطس (يونهاب) -- قدمت العشرات من الضحايا الكوريات الجنوبيات للاسترقاق الجنسي من قبل القوات اليابانية خلال فترة الاحتلال الاستعماري (1910-1945) دعوى قضائية ضد الحكومة اليوم الثلاثاء بسبب اتفاقية تاريخية وقعت مع اليابان في العام الماضي، بحسب ما قالته مؤسسة محلية.

وقالت مؤسسة العدل وذكرى قضية الاسترقاق الجنسي العسكري الياباني ان 12 ضحية، اي ما يقرب من ثلث الضحايا الـ 40 على قيد الحياة، رفعن دعوى إلى المحكمة المركزية في سيئول، وتسعين لنيل 100 مليون وون (90 الف دولار كتعويض) كتعويض لكل منهن.

توصات الدولتان الجارتان في شهر ديسمبرالى اتفاق أعربت طوكيو بموجبه عن اعتذاراها عن فظائع الحقبة الاستعمارية ووافقت على تقديم 1 مليار ين (9.6 مليون دولار) لانشاء مؤسسة تهدف إلى دعم الضحايا. وقال الطرفان انهما يأملان في وضع حد لقضية نساء المتعة من خلال هذا الاتفاق.

وجاءت الدعوى بعد أقل من أسبوع من أعلان وزارة الخارجية الكورية أنه سيتم توزيع اموال الصندوق لتقديم المساعدة المالية للضحايا.

وقال المدعون ان الاتفاق يتعارض مع حكم المحكمة الدستورية في أغسطس 2011 والذي قال ان تقاعس وزارة الخارجية في التعامل مع قضية تعويض الضحايا غير دستوري.

وقالت الضحايا ان حكومة سيئول كبدتهم اضرار مادية ونفسية من خلال التوقيع على اتفاق بدون ان تعترف اليابان بأي مسؤولية قانونية.

(انتهى)

naji@yna.co.kr

الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك