Go to Contents Go to Navigation

سيئول: دبلوماسي كوري شمالي يطلب اللجوء الى كوريا الجنوبية

جميع العناوين 2016.08.17 21:17

سيئول، 17 أغسطس (يونهاب) -- قالت وزارة الوحدة الكورية الجنوبية اليوم ان دبلوماسيا كوريا شماليا رفيعا متمركز في بريطانيا قد انشق عن نظام بيونغ يانغ، ليصبح واحدا من المسؤولين الأعلى مستوى من الدولة الشيوعية الباحثين عن حياة جديدة في كوريا الجنوبية.

وقالت وزارة الوحدة إن تاي يونغ هو، وهو وزير في السفارة الكورية الشمالية في لندن، قد وصلت مؤخرا الى كوريا الجنوبية مع عائلته، دون الكشف عن مزيد من التفاصيل.

وقال المتحدث باسم الوزارة كيونغ جون هي في مؤتمر صحفي رتب على عجل "هم الآن تحت حماية الحكومة في سيئول المؤسسات الأخرى ذات الصلة ماضية في الإجراءات اللازمة".

وقالت الوزارة ان تاي، المعروفة سابقا بطلبه اللجوء في بلد ثالث، هو من بين أرفع الدبلوماسيين الكوريين الشماليين الذين انشقوا إلى سيئول. وتاى البالغ من العمر 55 عاما، الرجل رقم 2 في السفارة، كان معروفا بمسؤوليته عن تعزيز نظام كوريا الشمالية في بريطانيا.

وجاء انشقاق الدبلوماسي بعد فرض مجلس الامن الدولي عقوبات أكثر صرامة على بيونغ يانغ في مارس جراء تجربة نووية نفذتها في يناير وإطلاق صاروخ بعيد المدى في الشهر التالي.

وقال كيونغ انه يعتقد ان تاي قد انشق إلى سيئول بسبب خيبة الأمل من النظام الكوري الشمالي تحت سلطة كيم جونغ أون وتطلعه إلى الحرية.

وأوضع أن الأمر "يبين أن النخب الكورية الشمالية تؤمن بأنه ليس هناك أي أمل في بلادهم، و أن التضامن الداخلي مع نظام كوريا الشمالية ضعف".

وقال محللون ان من المتوقع على نطاق واسع ان يثير انشقاق تاي غضب الزعيم الكوري الشمالي الذي عزز حكمه بالإرهاب عن طريق قتل العديد من المسؤولين العسكريين منذ توليه السلطة في أواخر عام 2011.

وقال مصدر مطلع على المسألة أن عددا غير محدد من الدبلوماسيين الكوريين الشماليين قد هربوا إلى كوريا الجنوبية منذ العام الماضي.

انشق 815 من الكوريين الشماليين إلى كوريا الجنوبية في الأشهر السبعة الأولى من هذا العام، بزيادة 15.6 في المئة عن الفترة نفسها من العام الماضي، وفقا لبيانات حكومية.

ومن المتوقع أن يتجاوز عدد اللاجئين الكوريين الشماليين الاجمالي الى الجنوب حاجز 30 الف بنهاية هذا العام.

(انتهى)

naji@yna.co.kr

الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك