Go to Contents Go to Navigation

(جديد) كوريا الجنوبية واليابان تحرزان تقدما "كبيرا" في محادثات متابعة مؤسسة نساء المتعة

جميع العناوين 2016.08.09 21:53

سيئول، 9 أغسطس (يونهاب) -- حققتت كوريا الجنوبية واليابان تقدما "كبيرا" في محادثات لوضع تدابير المتابعة المتعلقة بمؤسسة أطلقت مؤخرا لمساعدة النساء الكوريات ضحايا الاسترقاق الجنسي من قبل القوات اليابانية خلال حكمها الاستعماري لشبه الجزيرة الكورية خلال القرن الماضي، وفقا لما قاله مصدر حكومي اليوم الثلاثاء.

حقق التقدم خلال الاجتماع الذي عقد في سيئول بين تشونغ بيونغ-وون، المدير العام لمكتب شؤون شمال شرق آسيا في وزارة الخارجية الكورية الجنوبية، ونظيره الياباني كينجي كاناسوغي، وفقا لمصدر مقرب من هذه المسألة.

أطلقت في شهر يوليو مؤسسة "المصالحة والشفاء" بموجب اتفاق ابرم في شهر ديسمبر يهدف الى حل الخلاف بشأن ضحايا الاسترقاق الجنسي. وعدت طوكيو بالمساهمة بـ1 مليار ين (9.8 مليون دولار) لصالح المؤسسة.

وقال المصدر انه "قد تم إحراز تقدم كبير"، واضاف "اسوف نقدم تقريرا عن نتائج اجتماع اليوم المنبثقة، واعتمادا على ذلك سنتخذ تدابير المتابعة".

وحظي الاجتماع باهتمام كبير لأنه جاء وسط جدل مستمر حول كيفية ومقدار مشاركة اليابان في عمل المؤسسة، وما إذا كانت الوعود المالية في مقابل تعاون حكومة سيئول في إزالة تمثال الفتاة الذي تم وضعه قبالة السفارة اليابانية رمزا لمعاناة نساء المتعة.

(انتهى)

naji@yna.co.kr

الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك