Go to Contents Go to Navigation

كوريا الشمالية تطلب من بعثاتها الدبلوماسية استخدام ثاد ذريعة لنشر الفرقة بين كوريا الجنوبية والصين

جميع العناوين 2016.08.08 22:12

سيئول، 8 أغسطس (يونهاب) -- قال مصدر مطلع اليوم ان كوريا الشمالية طلبت من بعثاتها الدبلوماسية الاستفادة من الخلاف الإقليمي حول نشر كوريا الجنوبية لنظام الدفاع الصاروخي الأمريكي ثاد من أجل بث الفرقة بين بكين وسيئول.

وقال مصدر مطلع في الشؤون الداخلية لكوريا الشمالية ان النظام أصدر المبادئ التوجيهية مؤخرا، طالبة من بعثاتها الدبلوماسية في الخارج تحقيق أقصى قدر من الفائدة من الخلاف القائم بين الصين وكوريا الجنوبية والولايات المتحدةبشأن نشر منظومة ثاد في شبة الجزيرة الكورية.

وأوضح المصدر ان "وزارة الخارجية الكورية الشمالية سلمت مؤخرا المبادئ التوجيهية للسفارات والقنصليات في الخارج، وحددت فيها قضية ثاد باعتبارها استفزازا ضد كوريا الشمالية وتهديدا للأمن في منطقة شمال شرق آسيا، وأمرت أيضا البعثات في الخارج لتنفيذ استراتيجيات تستفيد من الوضع الراهن لصالح كوريا الشمالية".

وأضاف ان هذه الخطوة جاءت بعد قرار الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ اون بنشر الفرقة بين كوريا الجنوبية والولايات المتحدة واليابان وايضا الاتحاد بين الصين وروسيا.

وقالت كوريا الجنوبية باستمرار ان نشر ثاد هو دفاعي فقط في طبيعته و وضع لمواجهة التهديدات النووية والصاروخية المتنامية لكوريا الشمالية، على الرغم من أن القرار أثار خلافا دبلوماسيا مع الصين وروسيا.

(انتهى)

naji@yna.co.kr

الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك