Go to Contents Go to Navigation

سامسونغ في المقدمة بتقنية ماسح بصمة العين في الهاتف النقال متجنبة لقب " نسخة القط"

جميع العناوين 2016.08.05 11:58

وسائل الإعلام الأجنبية تستهدف سامسونغ بعد طرحها تقنيات جديدة متفوقة على أبل

وهي في محك الاختبار أمام اختيار المستهلكين وسط التطلع والقلق.

سيئول، 5 أغسطس(يونهاب) -– يحظى هاتف جالاكسي نوت 7 الذي تطرحه شركة سامسونغ للالكترونيات، الشركة الكورية الجنوبية العملاقة لصناعة الهواتف النقالة باهتمام كبير من قبل المستهلكين في آن واحد في جميع أسواق العالم وهو مجهز بتقينة ماسح بصمات العين لأول مرة في العالم .

وبعد أن طبقت سامسونغ تقنية ماسح بصمة العين على الهاتف لأول مرة وبعد أن تقدمت على منافستها أبل الأمريكية في أمريكا الشمالية في الربع الثاني ، تسلط الضوء على اذا ما تتمكن سامسونغ من ازالة لقبها " نسخة القط(Copy cat) " بصورة كاملة بهذه التقنية الفريدة.

وقال مدير مشروع الأجهزة المتناقلة لشركة سامسونغ كو دونغ-جين للصحفيين في نيويورك يوم 2 من الشهر الحالي، إن " تقنية ماسح بصمة العين ليست مجرد فك تأمين الهاتف الذكي ، بل مرتبطة بتطبيقات ولها خارطة كبيرة " .

وتعكس تصريحاته إرادة سامسونغ في الهيمنة على التيار الرئيسي في أسواق الهواتف العالمية عن طريق نشر تقنية بصمة العين بصورة تجارية وذلك قبل الشركات الأخرى المنافسة لها..

وسبق أن تعرضت سامسونغ مع شركات أخرى لسخرية من المدير التنفيذي الراحل ستيف جابز يصفها بأنها " نسخة القط " قبل 5 سنوات، لأنها غير إبداعية وتقوم بنسخ تقنيات أبل.

وبالنسبة لماسح بصمة الإصبع على الهاتف الجوال، طبقتها أبل في سبتمبر عام 2013على هاتف أيفون 5 أس، ثم طبقتها سامسونغ في فبراير من العام التالي على هاتف جالاكسي أس 5. ولم تعتبر سامسونغ أنها متقدمة على أبل.

غير أن الوضع تغيير بعد ذلك. وأصبحت تقنيات الهاتف متقاربة، ولم تظهر تقنيات ثورية تستحق لفت الأنظار، وسط ظهور موديلات رخيصة مصنوعة من قبل الشركات الصينية.

وتعتبر تقنية ماسح بصمة العين المطبقة على جالاكسي نوت 7 محاولة شجاعة وتعكس إرادة سامسونغ في تحقيق الريادة عن طريق الهواتف الذكية المستقبلية ..

وعلى الرغم من هذه التحديات لسامسونغ، فإن ردود أفعال وسائل الإعلام الأجنبية غير ايجابية بصورة عامة، حيث قالت صحيفة مير البريطانية، إن بصمة العين يمكن أن تشكل مشكلة مستديمة ، أو يمكن أن تقود هذه التقنية المستهلكين إلى مخاطر جديدة..

وقالت وكالة بلومبراغ ان تقنيات سامسونغ على رأسها بصمة العين هي تكتيك لجذب اهتمام المشترين، وهي مجرد محاولة للتسويق .

غير أن الأهم هو خيار المستهلكين، حيث تتوقع سامسونغ بأن مبيعات جالاكسي نوت 7 ستتجاوز مبيعات جالاكسي نوت 5، ليصل عدد الإنتاج إلى 12 مليون وحدة في النصف الثاني من العام.

وقال خبير قطاع الهاتف الذكي اليوم إن ظهور تطبيقات مختلفة خاصة ببصمة العين بسرعة وسهولة استخدام التقنية من قبل الزبائن هما مفتاح النجاح للهاتف الجديد، وان نجاح جالاكسي نوت 7 سيحدد اتجاه الهواتف الذكية المستقبلية للشركات المتنافسة..

(انتهى)

peace@yna.co.kr

الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك