Go to Contents Go to Navigation

(الأولمبياد) مدرب كرة قدم كوري جنوبي سابق وراء تأهل جنوب السودان إلى أولمبياد ريو

جميع العناوين 2016.08.05 10:07

ريودي جانيرو،4 أغسطس (يونهاب)-- قال مدرب كرة قدم كوري جنوبي سابق ، ساعد في تأهل دولة جنوب السودان التي تمزقها الحرب لأولمبياد ريو دي جانيرو الصيفية ، إن هذا التأهل يعتبر "معجزة" .

وأصبحت دولة جنوب السودان الدولة رقم 206 التي يتم الاعتراف بها من اللجنة الأولمبية الدولية (IOC) في أغسطس الماضي ، ومن المنتظر أن تشارك للمرة الأولى فيها في البرازيل هذا الشهر في ثلاث سباقات للمضمار والميدان.

وقد أصبح ليم هيونغ سي الذي درب فريق الشباب في جنوب السودان رقما مهما في هذا الطريق.

ويشتهر ليم بأنه درب لاعب كرة القدم الكوري الجنوبي الأسطوري هونغ ميونغ بو . وكان ليم قد نقل موهبته إلى جنوب أفريقيا في عام 2007 ، ثم توجه إلى جنوب السودان في عام 2012 لمساعدة الرياضيين الشباب .

وبوصوله إلى ريودي جانيرو يوم الخميس ، قال إنه لم يكن يفكر في أن ذلك سوف يتحقق حرفيا ومجازيا .

وقال ليم ، " في اليوم الذي كان من المقرر أن نتوجه فيه إلى ريو ، اندلعت معركة في ثاني أكبر مدينة في جنوب السودان ، وكنا نعتقد بأننا لن نخرج أبدا . لكننا نجحنا في أن نغادر جنوب السودان ونسافر عبر كينيا وجنوب افريقيا قبل أن نصل ريو".

وفي أيامه الأولى في جنوب السودان ، عمل ليم مع فريق الشباب لكرة القدم . ثم وجه تركيزه لاحقا للمساعدة في تأهل الدولة للمرة الأولى إلى الأولمبياد .

وبموجب قوانين IOC ، فإن أي دولة يستوجب أن تكون لها عضوية في الاتحادات الدولية في أربع رياضات على الأقل . وعندما بدأ ليم يعمل في عام 2014 ، كان جنوب السودان يتمتع فقط بعضوية كرة القدم والتايكوندو .

وقال ليم ، إنه استعان بنجم ومدرب تنس الطاولة السابق المشرع الكوري الجنوبي لي اليسا، وأنه بمساعدة منه والمؤسسة الكورية لتشجيع الرياضة تم الاعتراف بجنوب السودان من قبل اتحادات تسع رياضات .

وأضاف أن اللجنة الأولمبية الدولية رحبت بجنوب السودان في الأسرة الأولمبية ، لكن ما زال هناك مزيد من العمل ينتظر الإنجاز.

وقال ، إن حكومة جنوب السودان هي ب

الكاد في وضع يمكنها من تقديم الدعم المالي اللازم للوفد الأولمبي ولهذا خفضت وفدها المشارك من 40 إلى أقل من 20 بما في ذلك 3 رياضيين.

وعلى الرغم من كل التحديات قال ليم الذي يبلغ من العمر 60 عاما إنه سيواصل السفر بحثا عن الدول التي تحتاج للمساعدة.

وقال ، إنه ظل في أفريقيا لمدة أكثر من 10 سنوات وأنه يشعر دائما بالوحدة ، إلا أنه سوف يبقى في الأماكن التي يمكن أن يقدم فيها المساعدة .

(إنتهى)

mustabrah35@yna.co.kr

كلمات رئيسية للقضية
더보기
기타
المزيد
الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك