Go to Contents Go to Navigation

لاجئون كوريون شماليون يرفعون دعوى قضائية ضد الحكومة الكورية

جميع العناوين 2016.08.03 19:21

سيئول، 3 أغسطس (يونهاب) -- رفعت عائلة من الهاربين الكوريين الشماليين نحو الجنوب دعوى ضد الحكومة الكورية الجنوبية، قائلة ان وكالة استخبارات الدولة حققت بشكل غير قانوني معها، بحسب ما افادت به جماعة مدنية ليبرالية اليوم الاربعاء.

الزوج الذي عرف فقط باسمه العائلي جي، وزوجته السابقة واثنين من الابناء رفعوا دعوى إلى المحكمة المركزية في سيئول للحصول على ما مجموعه 218 مليون وون (195 الف دولار) من التعويض.

وقال جي وزوجته السابقة انهم كانوا ضحية التحقيق بشكل غير قانوني من قبل جهاز المخابرات الوطني لأكثر من ستة أشهر بعد أن وصلا الى هنا في عام 2013 إلى أن تم نقلهما إلى مركز إعادة التوطين المدعو هاناوون.

كل الهاربين الكوريين الشماليين يجب أن يخضعوا للاستجواب لمدة ستة أشهر من قبل المخابرات حول اسباب و كيفية وصولهم الى الجنوب.

ويقول المدعون أنهم أرغموا على الإدلاء باعترافات كاذبة تفيد بأنهم قاموا بأنشطة تجسس وأرسلوا المال للنظام الكوري الشمالي من خلال بيع المخدرات غير المشروعة في الصين قبل وصولهم الى سيئول.

وقال الجماعة المدنية Mindle 21 ان الابنين استقرا بالفعل في كوريا الجنوبية في ذلك الحين الا انهما عانا أيضا من الضرر النفسي جراء منعهما من لقاء ذويهما.

وبعد تحقيق المخابرات قررت وزارة الوحدة عدم منح المنشقين الاثنين المساعدة المالية العرفية، مما يجعل الأمر أكثر صعوبة بالنسبة لهم للاستقرار في البلاد.

وقال المحامي جانغ كيونغ-اوك ممثل المنشقين "تم حرمان المدعين من أي اتصال مع العالم الخارجي او التحدث مع محام، قرار الوزارة الذي صدر بناء على التحقيق الذي أجري بطريقة غير مشروعة ينبغي أن يلغى".

(انتهى)

naji@yna.co.kr

الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك