Go to Contents Go to Navigation

الحصة السوقية للهواتف الذكية الكورية الجنوبية في أمريكا الشمالية تسجل 50% خلال الربع الثاني من 2016

جميع العناوين 2016.08.03 10:59

سيئول، 3 أغسطس(يونهاب) -- اقترب مجموع حصتي شركتي سامسونغ للإلكترونيات وإل جي إلكترونيكس في منطقة أمريكا الشمالية خلال الربع الثاني من العام الجاري من 50%، وهو أعلى مستوى لهما.

وأوضحت شركة أبحاث السوق "استراتيجي أناليتكس"، اليوم الأربعاء، أن حصة سامسونغ السوقية من مبيعات الهواتف الذكية في منطقة أمريكا الشمالية خلال الربع الثاني من العام الجاري سجلت 32.7% بزيادة قدرها 5 نقاط مئوية مقارنة مع الربع الأول من العام الجاري لتحتل المرتبة الأولى.

بينما تراجعت حصة أبل السوقية من 32.6% خلال الربع الأول من العام الجاري إلى 24.5% خلال الربع الثاني من العام الجاري، وفقدت الصدارة في منطقة أمريكا الشمالية.

ويعتبر عجز الحصة السوقية لأبل عن تجاوز نسبة 25% هو المرة الأولى منذ الربع الثالث من عام 2011 عندما سجلت 20.9%.

واستعادت سامسونغ الصدارة في منطقة أمريكا الشمالية لأول مرة منذ الربع الثاني من عام 2014.

وشهد هاتفا جالكسي إس 7 وجالكسي إس 7 إيدج اللذان طرحتهما سامسونغ في شهر مارس الماضي، إقبالا كبيرا في منطقة أمريكا الشمالية، وحصل هاتف جالكسي إس 7 على لقب أفضل هاتف ذكي من مجلة كونسيومر ريبورتس الأمريكية.

تجدر الإشارة إلى أن أرباح سامسونغ التي حققتها في سوق أمريكا الشمالية، تعتبر مقياسا لأرباحها العالمية، فقد سجلت أرباحها التشغيلية 4 تريليونات وون عندما احتلت المرتبة الأولى في سوق أمريكا الشمالية خلال السنتين الأخيرتين.

أما بالنسبة لشركة إل جي، فإن حصتها في سوق أمريكا الشمالية خلال الربع الثاني من العام الجاري سجلت 16.3% بتراجع قدره 0.3 نقطة مئوية لتحتل المرتبة الثالثة.

ووصل مجموع حصتي سامسونغ وإل جي إلى 49% ليسجل أعلى مستوى له وهذا يعني أن نصف الهواتف الذكية التي تم بيعها في سوق أمريكا الشمالية، هي منتجات كورية جنوبية.

(انتهى)

aya@yna.co.kr

الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك