Go to Contents Go to Navigation

دبلوماسي كوري شمالي يقول إن الوضع المحيط بكوريا الشمالية والولايات المتحدة خطير جدا

جميع العناوين 2016.08.02 15:17

سيئول،2 أغسطس (يونهاب)-- قال دبلوماسي كوري شمالي يقيم في الولايات المتحدة ، إن بيونغ يانغ وواشنطن هما في وضع خطير جدا في أعقاب قطع قناة الاتصال بينهما في نيويورك وفقا لما قالت إحدى وسائل الإعلام الأمريكية اليوم الثلاثاء .

وجاءت تصريحات الدبلوماسي في محادثة هاتفية مع إذاعة صوت أمريكا (VOA), قال فيها ، إن الوضع حاليا خطير جدا نتيجة للإغلاق التام لقناة الحوار.

ووفقا للإذاعة، فإن المسئول الكوري الشمالي ، الذي رفض أن يتم الكشف عن هويته ، قال ، إنه كان في السابق على اتصال مع مارك لامبيرت مدير مكتب الشئون الكورية في وزارة الخارجية الأمريكية .

وكانت كوريا الشمالية قد أعلنت في يوم 11 يوليو ، عن أنها تعتزم إغلاق قناة الاتصال الدبلوماسية مع الولايات المتحدة احتجاجا على عقوبات واشنطن على الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون بشأن انتهاكات حقوق الإنسان.

يذكر أن الولايات المتحدة ليس لديها علاقات دبلوماسية مع كوريا الشمالية ، لكن بعثة كوريا الشمالية لدى الأمم المتحدة التي تعرف بـ"قناة نيويورك" ظلت تستخدم كقناة اتصال رئيسة بين البلدين في السابق.

وقال الدبلوماسي الكوري الشمالي ، إن إغلاق قناة حوار نيويورك هي "تصميم قوي مننا بعدم التسامح مع العقوبات الأمريكية على كوريا الشمالية". وقد أدانت كوريا الشمالية الخطوة الأمريكية باعتبارها "إعلان صريح عن الحرب".

وفي سؤال حول نية كوريا في استئناف الحوار مع إدارة أوباما ، قال ، إنها مسألة ينظر فيها بعد أن تعتذر واشنطن وتسحب عقوباتها عن كوريا الشمالية.

إلى ذلك قال الناطق باسم مكتب شئون شرق آسيا والمحيط الهادئ بوزارة الخارجية الأمريكية في حديث للإذاعة، إن واشنطن جاهزة للحوار مع بيونغ يانغ لاستئناف المفاوضات بشأن نزع السلاح النووي عن شبه الجزيرة الكورية.

(إنتهى)

mustabrah35@yna.co.kr

الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك