Go to Contents Go to Navigation

منظمة قرصنة كورية شمالية تحاول السطو على بيانات سرية

جميع العناوين 2016.08.01 11:13

سيئول، 1 أغسطس(يونهاب) -- أعلن قسم التحقيق في الجرائم الالكترونية بالنيابة العامة في كوريا الجنوبية، اليوم الاثنين، عن أن نتيجة التحقيقات في محاولات السطو على حسابات البريد الإلكتروني عن طريق إرسال رسائل التصيّد بالاحتيال أثبتت أن منظمة قرصنة من المفترض أنها كورية شمالية، ارتكبت جرائم إلكترونية بشكل منظم من خلال إنشاء 27 موقعا للتصيد الإلكتروني.

وطبقا لنتيجة التحقيق، استهدفت المنظمة 90 من الموظفين في الوزارات الدبلوماسية والدفاعية على رأسها وزارتا الدفاع والخارجية، وصحفيين ، وأساتذة معاهد مرتبطة بشؤون كوريا الشمالية، وسطت على كلمات السر لـ 56 من الحسابات.

ومن المفترض أنها حاولت عمليات القرصنة الإلكترونية من أجل الحصول على البيانات السرية التي يتم تبادلها عبر البريد الإلكتروني.

ويجري التحقيق فيما إذا كانت هذه المنظمة حصلت في الواقع على أسرار الدولة أم لا.

وقالت النيابة العامة، إنها توصلت إلى استنتاج مفاده أن هذه المحاولة جرت بذات الطريقة التي استخدمت في حادث السطو على بيانات شركة كوريا للطاقة المائية والنووية في عام 2014، وبالتالي فإنه يبدو أنها ارتكبت من قبل منظمة كورية شمالية للقرصنة.

الجدير بالذكر أن هذه المنظمة انتحلت صفة وزارة الخارجية وشركات في الصناعة الدفاعية وجامعات وبوابات إلكترونية من خلال إنشاء 27 موقعا للتصيد، وأرسلت رسائل البريد الالكتروني التي تنص على "أنه تم السطو على كلمة المرور الخاصة بك ، يرجى التأكد"، من أجل إدخال كلمة المرور في نافذة مقلدة لتغييرها.

(انتهى)

aya@yna.co.kr

الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك