Go to Contents Go to Navigation

مصادر: كوريا الشمالية ترفع درجة الاستطلاع والحملات قبل مؤتمر الحزب

جميع العناوين 2016.04.29 11:58

سيئول،29 أبريل (يونهاب)-- رفعت كوريا الشمالية من درجة الاستطلاع على امتداد حدودها مع الصين وعززت من مراقبة شعبها قبل مؤتمر الحزب في الأسبوع القادم وفقا لما قال مصدر عليم بالشئون الكورية الشمالية اليوم الجمعة.

ومع تبقي أسبوع على مؤتمر الحزب النادر ، تحرك الحزب لحظر دخول الناس إلى العاصمة بيونغ يانغ بحسب ما قال المصدر الذي طلب عدم الكشف عن هويته.

كما أمر الحزب أيضا الكوريين الشماليين بعدم إجراء أحداث احتفالية مثل حفلات الزواج والجنائز ، إضافة إلى أن الحكومة تفرض رقابة محكمة على شعبها.

ويدو أن هذه الخطوة تهدف لتهيئة جو من الذعر قبيل الحدث الحزبي ، في الوقت الذي يسعى فيه النظام لمنع الناس من الهروب من الوطن ، ويمكن لهذه التدابير أن تساعد في تضييق الخناق على الجريمة.

ويخطط حزب العمال لافتتاح أول مؤتمر له خلال أكثر من 3 عقود يوم الجمعة القادم. ويتوقع على نطاق واسع أن يساعد الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون على إحكام قبضته على السلطة.

وسيكون أول مؤتمر للحزب منذ أكتوبر 1980 وأيضا الأول تحت نظام الزعيم كيم الذي تولى السلطة في نهاية عام 2011 في أعقاب الموت المفاجئ لوالده كيم جونغ ايل.

وقال المصدر، إن الدولة تفرض عقوبات أقوى على أولئك اللذين يرفضون إتباع الأوامر من قبل الشرطة خلال فترة المراقبة

وقال بما أن مسئولي الأمن يمكنهم أخذ رشاوى خلال الحملات، فإنهم يراقبون بشكل لصيق الكوريين الشماليين بطريقة متعسفة.

ويأتي المؤتمر الحزبي وهو أعلى هيئة توجيهية سياسية وسط مخاوف مزعجة حول تحقيق تقدم في برامج التطوير النووي والصاروخي لكوريا الشمالية.

وظلت كوريا الشمالية توجه مواطنيها العاديين للتحضير للمؤتمر تحت حملة الـ70 يوما للولاء وإرغامهم على تقديم الأموال للسلطات وهو ما يثير سخط المواطنين الكوريين الشماليين.

(إنتهى)

mustabrah35@yna.co.kr

الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك