Go to Contents Go to Navigation

هروب 7 كوريين شماليين خلال عيد ميلاد مؤسس كوريا الشمالية

جميع العناوين 2016.04.20 16:15

سيئول،20 أبريل (يونهاب)-- هرب سبعة كوريين شماليين من أسرتين إلى دولة أخرى غير معلومة على الرغم من الإجراءات الأمنية الصارمة التي تفرضها الدولة الشيوعية بمناسبة عيد ميلاد مؤسسها ،وفقا لما قالت إذاعة أمريكية اليوم الأربعاء.

وجاء هروبهم خلال فترة تأهب خاصة حددت من 1-20 أبريل من قبل النظام الكوري الشمالي للاحتفال بعيد ميلاد كيم ايل سونغ الموافق 15 أبريل وفقا لما قال راديو آسيا الحرة الذي يتخذ من واشنطن مقرا له.

ويعتبر عيد ميلاده المعروف بيوم الشمس عيد وطني رئيسي في الدولة المنعزلة.

وقالت الإذاعة مشيرة إلى مصدر كوري شمالي ، إن السكان السبعة في موسان في محافظة هامغ يونغ اختفوا فجأة يوم الجمعة وسط تعزيز إجراءات الأمن مع وضع الطرق الجبلية في منطقة الحدود مع الصين تحت رقابة مشددة.

وقالت الإذاعة ، إن وزارة أمن الدولة فتحت تحقيقا فوريا حول مكانهم لكنها لم تتمكن من تحديد مواقعهم.

وقال المصدر، إن السكان الكوريين الشماليين القريبين من منطقتهم مندهشين لطريقة الهروب.

في العادة فإن كوريا الشمالية تقوم بتعبئة وحدات حامية الحدود والفلاحين العاملين وأعضاء الحرس الأحمر وأعضاء الميليشيا عندما يتم تفرض إجراءات أمنية مشددة.

إلا أن مصادر أخرى على كل حال، قالت إنه على الرغم من أن الشمال في حالة تأهب قصوى ، فإن شبكة الأمن الشامل تتراخى خلال الأعياد لأن عملاء الدولة وأعضاء حرس الحدود يكونون في بعض الأحيان مخمورين.

في الماضي حددت كوريا الشمالية "فترة حراسة خاصة" في مثل هذه الأعياد مثل يوم رأس السنة وعيد ميلاد كيم جونغ أون في يوم 16 فبراير وعيد ميلاد كيم ايل سونغ في يوم 15 أبريل ويوم التأسيس الوطني في 9 ديسمبر ويوم تأسيس حزب العمال في 10 أكتوبر.

(إنتهى)

mustabrah35@yna.co.kr

الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك