Go to Contents Go to Navigation

كوريا الشمالية تقترح على الدول الغربية إجراء بحوث مشتركة عن جبل بايكدو

جميع العناوين 2016.04.15 17:07

سيئول، 15 أبريل(يونهاب) -- قال الأستاذ الأمريكي جيمس هاموند الذي نشر مع فريق البحث الكوري الشمالي نتائج البحوث عن جبل بايكدو اليوم الجمعة(بتوقيت شرق الولايات المتحدة)، في مقابلة أجرتها معه وكالة يونهاب للأنباء عبر البريد الإلكتروني، إنه شارك في عملية البحوث حول جبل بايكدو ردا على دعوة العلماء الكوريين الشماليين.

وكان قد أوضح في مقابلة أجرتها معه بي بي سي قبل 3 سنوات، أن العلماء الكوريين الشماليين دعوه إلى زيارة بلادهم لإجراء بحوث مع توفير المعدات.

وقال الباحث البارز في معهد كوريا للعلوم الجيولوجية والثروة المعدنية(KIGAM) لي يون سو، إن بيونغ يانغ فتحت أبواب البحوث حول جبل بايكدو أمام الجيولوجيين الأجانب منذ أواخر التسعينات.

وأضاف الباحث أن بلاده اقترحت مرتين على جارتها الجنوبية إجراء بحوث مشتركة عن جبل بايكدو إلا أنها تأجلت بسبب التجربة النووية التي أجرتها بيونغ يانغ في يناير هذا العام.

وأشار إلى أنه من المقرر توسيع نطاق البحوث المشتركة التي تجري حاليا بين كوريا الجنوبية والصين، إلى بحوث المشتركة على المستوى الدولي اعتبارا من عام 2018، معربا عن أمله في إجراء البحوث المشتركة مع الجانب الكوري الجنوبي بهذه المناسبة.

وقال الرئيس الفخري لجامعة بيونغ يانغ للعلوم والتكنولوجيا بارك تشان مو في مقابلة أجرتها معه الوكالة عبر البريد الإلكتروني، إن المجالات العلمية في كوريا الشمالية تواصل التعاون الدولي نسبيا.

وقال كيم جو سونغ الذي كان يعمل في الأكاديمية الوطنية الكورية الشمالية للعلوم، إن كوريا الشمالية تتعاون مع الدول الغربية بالإضافة إلى الصين وروسيا، وعلى وجه الخصوص مع فرنسا.

(انتهى)

aya@yna.co.kr

كلمات رئيسية للقضية
더보기
기타
المزيد
الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك