Go to Contents Go to Navigation

سيئول : كوريا الشمالية تطلق صاروخا في محاولة لإجراء حوار

جميع العناوين 2016.04.15 16:31

سيئول، 15 أبريل(يونهاب) -- قالت الحكومة الكورية الجنوبية اليوم الجمعة بشأن محاولة كوريا الشمالية لإطلاق صاروخ باليستي في الصباح الباكر في منطقة الساحل الشرقي، إنها تعتقد أن بيونغ يانغ تحاول أن تؤكد على أنها لم تستسلم للعقوبات الدولية، وتحاول إحداث انقسام في المجتمع الدولي.

وأوضح المتحدث باسم وزارة الوحدة الكورية الجنوبية جونغ جون هي في تنوير صحفي عقده اليوم أن كوريا الشمالية تهدف من إطلاقها الصاروخ تحقيق تقدم ملموس للزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون أمام المؤتمر الحزبي السابع المقرر عقده في مطلع مايو المقبل.

وأضاف أن الحكومة الكورية الجنوبية ترصد إمكانية قيام كوريا الشمالية باستفزازات جديدة، وتكون على أتم الاستعداد لمواجهتها.

وفي رده على سؤال حول الكيفية التي يمكن أن يؤثر فيها إطلاق كوريا الشمالية لصاروخ على إثارة الاختلاف في آراء المجتمع الدولي، ذكر جونغ أن البعض من الممكن أن يقترح الحاجة إلى إجراء حوار مع كوريا الشمالية فضلا عن فرض العقوبات عليها، حيث أن كوريا الشمالية تواصل استفزازاتها العسكرية تحت العقوبات الدولية.

وأطلقت كوريا الشمالية في غضون الساعة 5:30 صباح اليوم صاروخ موسودان الباليستي متوسط المدى في منطقة الساحل الشرقي بمناسبة الذكرى السنوية الـ104 لعيد ميلاد مؤسس كوريا الشمالية وجد الزعيم الكوري الشمالي الحالي كيم ايل سونغ الموافق يوم 15 أبريل، غير أن الإطلاق كان فاشلا.

وتعتبر هذه هي المرة الأولى التي حاولت فيها كوريا الشمالية إطلاق صاروخ موسودان. ويقدر مداه بـ 3 - 4 ألاف كلم، وهو ما يعني أنه قادر على الوصول إلى اليابان والقاعدة العسكرية الأمريكية في جزيرة غوام في المحيط الهادئ.

(انتهى)

maha@yna.co.kr

الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك