Go to Contents Go to Navigation

صندوق النقد الدولي يخفض توقعات نمو كوريا الجنوبية للعام 2016 إلى 2.7%

جميع العناوين 2016.04.12 23:03

سيجونغ، 12 أبريل (يونهاب) -- خفض صندوق النقد الدولي (IMF) اليوم الاربعاء توقعاته للنمو الاقتصادي في كوريا الجنوبية هذا العام إلى 2.7 في المئة بفعل تأثر البلاد بتباطؤ الاقتصاد في الصين.

تعد هذه التوقعات انخفاضا حادا عن توقعات النمو السابقة (3.2 في المئة) التي أصدرها الصندوق في شهر أكتوبر من العام الماضي، وأقل بكثير من توقعات الحكومة (3.1 في المئة) والبنك الكوري المركزي (3 في المئة).

وتعد الصين أكبر شريك تجاري لكوريا الجنوبية، حيث بلغت قيمة الصادرات الكورية نحو الصين أكثر من ربع اجمالي الصادرات، ما يفسر التأثير الملاحظ على الاقتصاد الكوري الجنوبي ابتداء من العام الماضي.

من المتوقع مؤشر أسعار المستهلك في كوريا الجنوبية لتصل إلى 1.3 في المئة في عام 2016، ارتفاعا من 0.7 في المئة العام الماضي أحصت صندوق النقد الدولي.

وقال الصندوق إن كوريا الجنوبية سوف تواجه بعض المخاطر السلبية بما في ذلك تدفق رؤوس الأموال المفاجئ من الأسواق الناشئة وتغير سياسة النمو الاقتصادى في الصين.

كما حذر البلاد من الآثار الاقتصادية لشيخوخة السكان، معتبرا أن ذلك سيؤثر بشكل متزايد على النمو المحتمل لبعض الاقتصادات، وعلى الأخص في كوريا وسنغافورة.

وخفضت هذه المنظمة التي تتخذ من واشنطن مقرا لها توقعات 2016 لنمو الاقتصاد العالمي إلى 3.2 في المئة هذا العام بعد أن بلغت توقعات يناير الماضي 3.4 في المئة. وخفضت أيضا النمو الأمريكي و الأوروبي 0.2 في المئة الى 2.4 في المئة و 1.5 في المئة على التوالي.

أما توقعات نمو الاقتصاد الكوري الجنوبي العام القادم فقد خفضها الصندوق من 3.2 في المئة إلى 2.9 في المئة على أساس نمو في الاقتصاد العالمي بنحو 3.5 في المئة.

(انتهى)

naji@yna.co.kr

الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك