Go to Contents Go to Navigation

اتجاه تصاعدي في عدد المهاجرين الكوريين الشماليين

جميع العناوين 2016.04.12 10:54

سيئول، 12 أبريل(يونهاب) -- قالت وزارة الوحدة في سيئول اليوم الثلاثاء إن عدد المهاجرين الكوريين الشماليين من الطبقة العادية في كوريا الشمالية يشهد اتجاها تصاعديا فضلا عن سلسلة من هروب كوريين شماليين رفيعي المستوى.

وذكرت الوزارة إن عدد المهاجرين الكوريين الشماليين إلى كوريا الجنوبية خلال الربع الأول من هذا العام بلغ 342 شخصا بزيادة بنسبة 17.5% عن نفس الفترة من العام الماضي(291 شخصا).

وتعتبر هذه هي المرة الأولى التي يزيد فيها عدد المهاجرين الكوريين الشماليين القادمين إلى الجنوب منذ تولي كيم جونغ اون للسلطة في عام 2011.

وارتفع عدد المهاجرين الكوريين الشماليين القادمين إلى سيئول إلى 2,914 شخصا في عام 2009، غير أنه سجل 2,706 شخصا في عام 2011، وشهد تراجعا ليصل إلى 1,5014 شخصا في عام 2013 وانخفض إلى 1,276 شخصا في عام 2015 نتيجة تشديد السلطة الكورية الشمالية المراقبة على المناطق الحدودية.

ولفت الاهتمام ارتفاع عدد المهاجرين الذكور من 50 شخصا في الربع الأول من العام الماضي إلى 77 شخصا في نفس الفترة من هذا العام.

وكان عدد المهاجرين الذكور قد شهد تراجعا مستمرا في السنوات الماضية، بسبب تشديد الرقابة عليهم أكثر من المهاجرات الإناث والصعوبات التي يجدونها في جمع النقود في الصين لشراء تذكرة الطائرة المتوجهة إلى كوريا الجنوبية.

وفي هذا الصدد، أكدت مصادر مطلعة على شؤون كوريا الشمالية على أن زيادة عدد المهاجرين الذكور يكتسب معنى كبيرا.

وقال الأستاذ كيم يونغ-هيون في قسم دراسات كوريا الشمالية بجامعة دونغ-كوك في سيئول إن زيادة عدد المهاجرين قد يعزي إلى الصعوبات المعيشية للشعب على خلفية تجنيد العمالة في إطار الاستعدادات للأحداث الوطنية في كوريا الشمالية مثل المؤتمر الحزبي السابع في مطلع مايو المقبل.

ولكن الوزارة أوضحت أن هذا الاتجاه التصاعدي في عدد المهاجرين الكوريين الشماليين قد يكون مؤقتا، مضيفة أن الوقت ما زال مبكرا لتقييم هذه القضية.

(انتهى)

maha@yna.co.kr

الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك