Go to Contents Go to Navigation

(مرآة الأحداث) جيجو في مرحلة الانتقال من جزيرة منتجع إلى مركز نشط للعقارات

جميع العناوين 2016.04.11 11:33

جزيرة جيجو، كوريا الجنوبية 11 أبريل (يونهاب)-- إذا كنت تعتقد أن جزيرة جيجو هي مجرد متكأ لقضاء العطلات أو مكانا للصيادين ومنتجي اليوسفي ، أعد النظر مرة أخرى .

إن هذه الجزيرة المنتجع المشهورة بشاطئها الجميل ومناظرها الطبيعية البركانية الساحرة جذبت تدفقات كبيرة من السياح الصينيين خلال الخمس سنوات السابقة ، بفضل الدخول إليها من دون تأشيرة مع إقامة لمدة شهر، والشعبية المتزايدة لثقافة البوب الكورية.

كما أنها أصبحت أيضا على قائمة أصول التسوق المشهورة للمستثمرين الصينيين بعد أن تبنت حكومتها التي تتمتع بالحكم الذاتي في عام 2010 سياسة التأشيرة المرنة التي تتيح الإقامة الدائمة لأي شخص يستثمر في العقارات ما قيمته 500 مليون وون (433,699 دولار) أو أكثر لمدة خمس سنوات على الأقل.

ومع سلسلة المشاريع العملاقة الجارية حاليا، فإن الجزيرة التي تتمدد على مساحة 1,848 كلم مربع ويبلغ تعداد سكانها 600 ألف نسمة ، جذبت موجة ثانية من تدفق النقد من المستثمرين المحليين الذين يسعون إلى جذب العقارات البديلة وسط انخفاض أسعار الفائدة.

وكنتيجة لذلك ، فإن عددا كبيرا من الكوريين الأثرياء الذين نالوا حظوظا وافرة من التعليم استقروا في الجزيرة الهادئة لبدء حياة جديدة في العمل وتعليم أطفالهم في بيئة نظيفة ومتميزة.

وقفز متوسط أسعار الأراضي في جزيرة جيجو بنسبة 19.35 % في العام الماضي، كأعلى نسبة في البلاد وأكثر 4.4 مرة من المعدل الوطني وفقا لبيانات وزارة الأراضي والبنية التحتية والنقل.

ويمتلك الأجانب 2,430 مبنى تغطي 356,669 متر مربع حتى نهاية ديسمبر منهم 94% من الصينيين وفقا لما أظهرته بيانات حكومية إقليمية . وتم إصدار 1,285 تأشيرة إقامة لـ1,580 أسرة تبلغ قيمتها 1.95 تريليون وون حتى سبتمبر معظمها لصينيين.

حاليا فإن العديد من مشاريع التنمية في جيجو تملكها شركات صينية أو ائتلافات شركات تنطوي على صينيين.

وقد ظلت مجموعة غرين لاند للتطوير العقاري الصينية الحكومية تشيد مدينة للرعاية الصحية في سويغ ويبو على الساحل الجنوبي بعد أن أعلنت الحكومة الكورية الجنوبية في ديسمبر عن اعتمادها خطة لفتح أول مستشفى ربحي في البلاد للأجانب.

وقالت الشركة التي يوجد مقرها في شانغهاى، إنها تعتزم ضخ 77.8 مليار وون في المشروع الذي يشمل شقق سكنية وخدمات العلاج المتعلقة بالتجميل والخدمات الطبية المتقدمة، واستهداف المواطنين الصينيين الأثرياء.

وتسعى مجموعة غرين لاند أيضا لمشروع بكلفة 700 مليار وون لبناء أكبر مبنى في الجزيرة، يسمى "برج الأحلام " بشراكة مع لوتيه تور للتنمية من كوريا الجنوبية .

ومن المتوقع أن ترتفع أسعار العقارات في السنوات الخمس المقبلة في جيجو. إن المستثمرين الصينيين يقبلون على شراء ما يريدون لأنهم يعرضون أعلى بكثير من أسعار السوق. كما أنهم يدفعون كل المبلغ نقدا بحسب ما قال مدير للعقارات في سيوغيبو .

وقد أنشأت الحكومة المحلية مجمعا صناعيا استثماريا بالقرب من المطار بدعم من الحكومة المركزية، وتقدم مزايا ضريبية وغيرها من الحوافز لشركات تكنولوجيا المعلومات والتكنولوجيا الحيوية .

وقال مركز تنمية الجزيرة ، إنه ظل يسعى لإيجاد السبل لجذب الجامعات العالمية المرموقة لجعل جيجو محور للتعليم الدولي مثل سنغافورة، مع وجود مشروع قانون قيد النظر في البرلمان لخفض العقبات لتشغيل الكليات الأجنبية.

في فبراير، تم بيع شقة راقية مساحتها 133 متر مربع بالقرب من قاعة مدينة جيجو في وسط المدينة بمبلغ 850 مليون وون ، كأعلى سعر لشقة سكنية . حتى أنها أغلى من شقة من نفس الحجم في غرب سئيول، التي تكلف من 700-800 مليون وون

واستجابة للعدد المتزايد للزوار والمقيمين ، تخطط جيجو لبناء مطار آخر على الساحل الشرقي ، جنوب قمة سيونغ سان سونريس .

وقد ارتفع عدد المسافرين الذين يستخدمون مطار جيجو الدولي من 11.3 مليون شخص في عام 2005 إلى 23.2 مليون شخص في العام الماضي وفقا لوزارة المواصلات.

(إنتهى)

mustabrah35@yna.co.kr

الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك