Go to Contents Go to Navigation

لجوء عقيد كوري شمالي مسئول عن عمليات سرية ضد كوريا الجنوبية إلى سيئول

جميع العناوين 2016.04.11 10:56

سيئول، 11 أبريل(يونهاب) -- أفاد مصدر مطلع على شئون كوريا الشمالية بأن ضابط كوري شمالي برتبة العقيد من وكالة الاستكشاف المسئولة عن العمليات السرية ضد كوريا الجنوبية لجأ إلى كوريا الجنوبية في العام الماضي.

وتعتبر هذه حالة نادرة ، حيث لم يحدث لجوء ضابط كوري شمالي برتبة عالية إلى الجنوب.

وقال المصدر أن العقيد الكوري الشمالي وهو من الجيش الشعبي الكوري الشمالي، وهو الأعلى رتبة من بين المنشقين ، شرح تفاصيل حول مهام وكالة الاستكشاف المستهدفة كوريا الجنوبية أثناء التحقيق معه.

لقد أسست كوريا الشمالية وكالة الاستكشاف التابعة للجيش الشعبي في عام 2009 للإشراف على عمليات سرية مستهدفة كوريا الجنوبية وفي الخارج ، وفي وقتها تم تعيين كيم يونغ تشول الذي يعرف بالشخصية العسكرية المتشددة مديرا لها .

وتتبع الوكالة لهيئة أركان القوات المسلحة، غير أنها جهاز جوهري للجيش الشعبي تقدم تقاريرها للزعيم كيم جونغ أون.

يشار إلى أن عدد الهاربين الكوريين الشماليين من الوطن قل بعد انطلاق نظام كيم جونغ أون مع تشديده الرقابة على المناطق الحدودية مع الصين، غير أن انشقاق صفوة المجتمع ازداد .

وكانت هناك موجة من حالات انشقاق الدبلوماسيين الكوريين الشماليين ودخولهم إلى الجنوب، حيث لجأ دبلوماسي كوري شمالي فكان يعمل في دولة أفريقية إلى الجنوب مع زوجته وإبنيه في مايو من العام الماضي، علاوة دخول دبلوماسي كوري شمالي آخر في جنوب شرق آسيا إلى البلاد.

وفي يوم 7 من الشهر الجاري، دخل 13 عاملا في مطعم كوري شمالي في الصين إلى كوريا الجنوبية.

(انتهى)

peace@yna.co.kr

الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك