Go to Contents Go to Navigation

(جديد) سيئول: لجوء 13 كوريا شماليا من مطعم في الخارج إلى كوريا الجنوبية

جميع العناوين 2016.04.08 22:30

سيئول، 8 أبريل (يونهاب) -- قالت وزارة الوحدة الكورية الجنوبية اليوم الجمعة إن أكثر من 10 كوريين شماليين يعملون في مطعم في بلد أجنبي قد فروا الى كوريا الجنوبية هذا الأسبوع .

وقالت الوزارة المسؤولة عن التعامل مع الشؤون بين الكوريتين إن مجموعة مكونة من 13 كوريا شماليا دخلت كوريا الجنوبية يوم الخميس بينهم المدير و 12 موظفة.

ومن المعروف أن المطاعم الخارجية التي تديرها كوريا الشمالية لمواجهة صعوبة ممارسة الأعمال التجارية جراء عقوبات مجلس الامن الدولي على بيونغ يانغ.

وتعد هذه المطاعم كواحدة من المصادر الرئيسية للعملة الصعبة في كوريا الشمالية التي يشتبه فيها بتمويل البرامج النووية والصاروخية.

في الشهر الماضي فرض مجلس الأمن الدولي عقوبات أقسى على كوريا الشمالية بسبب تجربتها النووية في ينايرالماضي.

وجاءت هذه الخطوة أيضا يعد تقييد كوريا الجنوبية حرية مواطنيها في استخدام المطاعم الكورية الشمالية في الصين وغيرها من الدول لقطع مصادر العملة الصعبة الكورية الشمالية.

وقال كيونغ جون هيه، المتحدث باسم الوزارة، في مؤتمر صحفي "بما أن المجتمع الدولي قد فرضت عقوبات على كوريا الشمالية فسيشتد الضغط على المطاعم الكورية الشمالية في البلدان الأجنبية، ويعتقد أن الكوريين الشماليين في المطاعم في الخارج سيكونون تحت ضغوط شديدة لإرسال الأموال إلى بلدهم".

ويتواجد حوالي 50 ألف عامل كوري شمالي ارسلوا إلى الخارج من قبل النظام لتوفير العملة الصعبة التي تشتد الحاجة إليها لمساعدتها على تجنب سلسلة من عقوبات الامم المتحدة.

وقال المتحدث أن هذا انشقاق يشير إلى أن عقوبات الامم المتحدة الأكثر صرامة قد بدأت في توليد تأثيرات لكبح جماح كوريا الشمالية.

وقالت الوزارة إنها المرة الأولى التي اختارت مجموعة كاملة من الكوريين الشماليين تعمل في المطعم نفسه أن تأتي إلى كوريا الجنوبية في وقت واحد.

واضاف ان "الحكومة قد وافقت على طلبهم للحضور إلى كوريا الجنوبية لأسباب إنسانية".

واوضح المتحدث ان هؤلاء الكوريين الشماليين قرروا الفرار الى سيئول لأنهم أدركوا واقع كوريا الجنوبية من خلال مشاهدة المسلسلات التلفزيونية الكورية الجنوبية والأفلام و خيبة أملهم من حملات كوريا الشمالية الأيديولوجية.

من غير العادي بالنسبة لكوريا الجنوبية تأكيد ​​انشقاق كوريين شماليين، فعادة ما تتكتم سيئول حول هذه القضية.

وفي هذا الشأن قال كيونغ ان "الحكومة قررت كشف النقاب عن القضية لأنه من النادر أن تنشق مجموعة من الكوريين الشماليين إلى كوريا الجنوبية في ظل نظام العقوبات الأممية".

وقال ان الحكومة ستجري تقييما للمنشقين لمعرفة الدوافع الحقيقية وراء لجوئهم وغيرها من التفاصيل.

(انتهى)

naji@yna.co.kr

الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك