Go to Contents Go to Navigation

جهود كورية جنوبية لإحياء صناعة الجينسنغ

جميع العناوين 2016.04.05 22:41

سيئول، 5 أبريل (يونهاب) -- أعلنت كوريا الجنوبية اليوم الثلاثاء خطة لمضاعفة الصادرات السنوية من الجينسنغ الكوري، أو إنسام، إلى 300 مليون دولار بحلول عام 2020.

الخطة جزء من مشروع حكومي شامل يهدف إلى تعزيز صناعة الجينسنغ المتعثرة.

واصلت أنشطة الجنسنغ الأبيض في كوريا الجنوبية في الازدهار حتى عام 2012، عندما بلغ ذروتها عند 1.1 تريليون وون (950 ملين دولار)، ولكن منذ ذلك الحين شهد النشاط انخفاضا مطردا في ظل الركود الاقتصادي وتراجع الأراضي الزراعية.

في العام الماضي بلغ إنتاج نبات الجنسنغ في البلاد في 810 مليار وون و 150 مليون دولار من الصادرات.

وفي محاولة لاحياء هذه الصناعة خلقت وزارة الزراعة والغذاء والشؤون الريفية فريق عمل لمدة أربعة أشهر في أغسطس من العام الماضي.

كما عقدت سلسلة من الاجتماعات مع المزارعين والشركات المصنعة للمنتجات ذات الصلة في الربع الأول من هذا العام.

وبناء على هذه النتائج حددت الوزارة مجموعة من الخطط للسماح للقطاع المدني بلعب دور أكبر في تعزيز القدرة التنافسية وزيادة البحث والتطوير في هذه الصناعة.

كما تخطط الوزارة لتحسين النظام في البلاد لإنتاج وتوزيع إنسام عالي الجودة والتوسع في الصادرات.

وسيتم على وجه الخصوص زيادة "الصناديق الإلزامية" الى 2.5 مليار وون في هذا العام لتميل المزارعين والمصنعين والموزعين والمصدرين للمساعدة في نمو صناعة إنسام. تم جمع أكثر من 1.5 مليار وون في العام الماضي.

وقررت الوزارة ايضا تحديد "يوم كوريو الجينسنغ" واقامة الإعلان والمبيعات في جناح رسمي لكوريو الجينسنغ، العلامة التجارية الكورية التي نالت الاعتراف العالمي.

وسيعقد مهرجان الجينسنغ في البلاد في شهر نوفمبر.

وتخطط الحكومة أيضا إلى تكثيف الجهود لتنويع أسواق التصدير إلى العالم الإسلامي، والاتحاد الأوروبي، جنبا إلى جنب مع الدفع نحو خفض الحواجز غير الجمركية.

(انتهى)

naji@yna.co.kr

الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك