Go to Contents Go to Navigation

حفل كي بوب في المكسيك

جميع العناوين 2016.04.04 18:40

مكسيكو، 4 أبريل (يونهاب) -- اجتاحت موجة هاليو، أو ثقافة البوب ​​الكورية، العاصمة المكسيكية مكسيكو مطلع الاسبوع وسط حظور جماهيري كبير لحفل عقد هناك تزامنا مع زيارة الرئيسة الكورية الجنوبية للبلاد.

ووقف المكسيكيون في طوابير طويلة ابتداء من الساعة 11:00 طباحا وطوال أربع ساعات قبل انطلاق الحفل المبرمج ليوم أمس الأحد في قاعة متروبوليتان في العاصمة.

الحدث المنعقد تحت عنوان "كي سول في المكسيك" شمل العروض التقليدية الكورية والتايكوندو وعروض الرقص وحفل كي بوب لفرقة انفينيت، وأيضا العروض التقليدية المكسيكية بالتعاون بين الفرق الموسيقية التقليدية من كلا البلدين.

حضر الحفل ما يقرب من 3200 شخص ملوؤا قاعة الحفل صرخا وغناء مرددين العديد من الأغاني الكورية بأكملها.

وحضر الرئيسة بارك كون هيه الحفل يعد 5 دقائق من افتتاحه وااستقبلت بحفاوة بالغة من قبل الحاضرين الذي وقفوا لها مصفقين.

ابتسمت الرئيسة ولوحت للجمهور واصطحبت بعدها إلى مقعد في الطابق الأول.

وتحتوي المكسيك ما يقارب 140,000 من محبي الكي بوب و2 مليون من عشاق التايكواندو. في عام 2011، تم تأسيس "TK-5" أو دوري التايكوندو للمحترفين في البلاد لأول مرة في العالم.

وبلغ الحفل ذروته عند اعتلاء فرقة انفينيت المسرح، إذ استقبلوا بتحيات اسبانية و صراخ معجبيهم ليؤدي أعضاء الفرقة السبعة ثلاثا من أغنياتهم الشعبية هي "سيئ"، "رسالة حب" و "العودة".

في نهاية هذا الحدث اعتلت الرئيس بارك المسرح وسط تصفيق حار من الجماهير المكسيكية.

وقالت بارك "كما كنتم قد شاهدتم اليوم فإن الفنانين والمطربين من كلا البلدين أدوا بشكل جيد معا و سيكون من الرائع حقا إذا قام البلدان بخلق محتوى ثقافي جيد معا يمكن اظهاره إلى العالم".

وأضافت "آمل أن تستمروا في دعم الثقافة الكورية وسأحاول بذل ايجاد المزيد من الفرص ليكون ممكنا للبلدين التواصل اكثر من خلال التبادل الثقافي".

(انتهى)

naji@yna.co.kr

الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك