Go to Contents Go to Navigation

وزارة الوحدة في سيئول : الوقت ما زال مبكرا لتقييم آثار العقوبات الدولية المفروضة على بيونغ يانغ

جميع العناوين 2016.04.04 14:29

سيئول، 4 أبريل(يونهاب) -- قالت وزارة الوحدة الكورية الجنوبية اليوم الاثنين إن الوقت ما زال مبكرا لتقييم آثار العقوبات الدولية التي فرضها مجلس الأمن الدولي للأمم المتحدة على كوريا الشمالية بعد مرور شهر واحد من دخولها في حيز تنفيذها.

وذكر المتحدث باسم الوزارة جونغ جون هي في تنوير صحفي عقد اليوم في رده على سؤال إزاء تقييم آثار العقوبات المفروضة على كوريا الشمالية أنه من المبكر تقييم آثارها حاليا .

وأفاد جونغ أن المؤشرات الاقتصادية مثل اتجاه الصادرات والواردات، يتم حسابها بدقة بعد شهر واحد عادة، وبالتالي، ما زال الوقت مبكرا لوجود إحصائيات مختلفة ودلائل ذات صلة.

وأشار إلى أن الإحصائيات التجارية لكوريا الشمالية لشهر مارس الماضي مهمة على خلفية تبني القرار في مجلس الأمن الدولي في يوم 3 من مارس الماضي، لذلك فإن اكتمال الإحصائيات يكون في نهاية أبريل الجاري أو مطلع مايو المقبل.

وأوضح المتحدث أن الوزارة تواصل بذل الجهود للبحث عن دلائل مختلفة فضلا عن المؤشرات الاقتصادية، قائلا إنها ستجري تقييما داخلها في أعقاب جمع السجلات الداخلية والخارجية ودراستها.

(انتهى)

maha@yna.co.kr

الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك