Go to Contents Go to Navigation

مبعوث الولايات المتحدة لحقوق الإنسان يزور كوريا الجنوبية بشأن قضايا كوريا الشمالية

جميع العناوين 2016.04.03 17:02

سيئول، 3 أبريل (يونهاب) -- وصل المبعوث الامريكى الخاص لقضايا كوريا الشمالية لحقوق الإنسان الى كوريا الجنوبية نهاية هذا الاسبوع لمناقشة مجموعة من القضايا المتعلقة بالدولة الشيوعية، وفقا لما قاله مسؤولون حكوميون اليوم الأحد.

وصل روبرت كينغ إلى سيئول عبر مطار إنتشون الدولي يوم السبت للاجتماع مع كبار المسؤولين في كوريا الجنوبية واجراء مناقشات حول قضايا متنوعة تتعلق بكوريا الشمالية.

ومن المعروف أن قانون حقوق الإنسان الذي أقره البرلمان في كوريا الجنوبية الشهر الماضي سيكون أحد محاور النقاش الكبرى.

يدعو مشروع القانون إلى تضافر الجهود لتحسين الوضع في كوريا الشمالية في مجال حقوق الإنسان، مثل إنشاء مؤسسة مكلفة بجمع المعلومات حول الوضع والحفاظ على الأرشيفات ذات الصلة.

تم تناول الوضع السيئ لحقوق الإنسان في كوريا الشمالية أيضا خلال القمة الثلاثية بين كوريا الجنوبية والولايات المتحدة واليابان، التي عقدت يوم الخميس.

وقالت الرئيسة الكورية الجنوبية بارك كون هيه إنها اتفقت مع الرئيس الاميركي باراك اوباما ورئيس الوزراء الياباني شينزو آبي على تعزيز الجهود الرامية إلى تحسين حالة حقوق الإنسان في كوريا الشمالية.

وقال اوباما إن الدول الثلاث سوف تعمل معا بشكل وثيق لتعزيز "الفرص و من أجل رخاء الشعب الكوري الشمالي الذي يعاني منذ فترة بسبب انتهاكات حقوق الإنسان في كوريا الشمالية".

وتُتهم بيونغ يانغ بارتكاب انتهاكات لا حصر لها لحقوق الإنسان، بدءا من حبس مئات الآلاف من السجناء السياسيين في معسكرات الاعتقال و وصولا الى السماح بالتعذيب والإعدامات العلنية. إلا أن بيونغ يانغ تنفي نفيا قاطعا الاتهامات التي أثيرت متهمة الولايات المتحدة بمحاولة إسقاط نظامها.

من المقرر أن يتوجه كينغ إلى واشنطن يوم الاربعاء في ختام زيارته التي ستدوم خمسة أيام.

(انتهى)

naji@yna.co.kr

الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك