Go to Contents Go to Navigation

استمرار الجدل حول فعالية منظومة ثاد، وتحديد منطقة نشرها

جميع العناوين 2016.02.15 17:17

سيئول، 15 فبراير(يونهاب) -- من المنتظر التوصل إلى اتفاق بشأن نشر منظومة الدفاع الجوي الصاروخي "ثاد" في القوات الأمريكية المتمركزة في كوريا الجنوبية، إلا أن شكوكا إزاء فعاليتها تثير للجدل.

أشار خبراء عسكريون اليوم الاثنين إلى "أن بيونغ يانغ تمتلك حوالي 2,000 صاروخ بالستي، وأن منظومة ثاد التي تتكون مجموعتها الواحدة من 48 صاروخا اعتراضيا لن تتمكن من مواجهة إطلاق بيونغ يانغ لكل صواريخها ."

وكشفت وزارة الدفاع الكورية الجنوبية أن تكلفة الصاروخ الاعتراضي لمنظومة ثاد تبلغ 11 مليار وون، ويفترض بعض الخبراء أن يصل سعر التصدير لصاروخ اسكود والصاروخ البالستي لكوريا الشمالية إلى ما يتراوح بين مليار وون وملياري وون، الأمر الذي يثير الشكوك حول مدى فعالية ثاد مقابل السعر.

وفي الوقت نفسه، يرى البعض أن نشر ثاد يكون من أجل حماية سلامة المواطنين ضد التهديدات الكورية الشمالية، وبالتالي يجب ألا يحسب بنظام الربح والخسارة.

ومن المنتظر أن تجري حرب نفسية بين الجانبين الكوري الجنوبي والأمريكي بشأن تحديد منطقة نشر المنظومة وتكلفتها.

الجدير بالذكر أن نشر المنظومة يتطلب منطقة متسعة ، وقد تؤثر الموجات الكهرومغناطيسية الضارة التي تنبعث من رادار المنظومة على الجسم البشري، وقد تؤدي إلى مشاكل بيئية .

في هذا السياق، أعرب عمدة مدينة بيونغ تيك ومحافظ جولا الشمالي وعمدة مدينة كون سان عن معارضتهم وأسفهم حول وضع مدنهم في المناطق المرشحة لنشر المنظومة.

(انتهى)

aya@yna.co.kr

الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك