Go to Contents Go to Navigation

نائب مستشار الأمن القومي الكوري يزور واشنطن قريبا

جميع العناوين 2016.01.31 10:54

عقد مؤتمر استراتيجي رفيع المستوى للتشاور حول القضية النووية الكورية الشمالية

سيئول، 31 يناير(يونهاب) -- وسط رصد التحركات المريبة حول إعداد بيونغ يانغ لإطلاق صاروخ بعيد المدى، من المخطط أن يزور نائب مستشار الأمن القومي الكوري الجنوبي "جو تيه-يونغ" الولايات المتحدة قريبا لحضور مؤتمر استراتيجي رفيع المستوى.

وأفادت مصادر في الحكومة الكورية الجنوبية اليوم الأحد أن الجانبين الكوري الجنوبي والأمريكي يقومان بتنسيق نهائي حول جدول زمني لعقد المؤتمر.

يشار إلى أن المؤتمر الاستراتيجي رفيع المستوى بين البلدين يجري بحسب الاتفاق على تعزيز التشاور الاستراتيجي من أجل خلق البيئة المناسبة للتوحيد السلمي بين الكوريتين والذي تم التوصل إليه في مؤتمر القمة بين الرئيسة الكورية الجنوبية "بارك كون-هيه" ونظيرها "باراك أوباما" في أكتوبر العام الماضي.

ومن المعروف أن المؤتمر سينعقد خلال فبراير المقبل، وسيحضره الوفد الكوري الجنوبي المتكون من مسؤولي وزارات الخارجية والوحدة والدفاع برئاسة نائب مستشار الأمن القومي جو.

ومن المتوقع أن يشارك في المؤتمر نائب مستشارة الأمن القومي الأمريكي "أفريل هينس" وبعض مسؤولي وزارتي الخارجية والدفاع.

ومن المنتظر أن الجانبين يتشاوران حول الأسلحة النووية والصواريخ الكورية الشمالية وفرض عقوبات إضافية على بيونغ يانغ بجانب عقوبات مجلس الأمن الدولي.

ويرى بعض المراقبين أن الجانبين يمكن أن يناقشا قضية نشر نظام الدفاع الصاروخي الأمريكي المتقدم "ثاد".

الجدير بالذكر أن الجانبين متفقان على ضرورة فرض عقوبات إضافية بجانب عقوبات مجلس الأمن الدولي تحسبا لموقف الصين الفاتر إزاء فرض عقوبات المجلس على بيونغ يانغ.

(انتهى)

aya@yna.co.kr

الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك