Go to Contents Go to Navigation

الصين قلقة بشأن امكانية نشر منظومة ثاد الصاروخية في كوريا الجنوبية

جميع العناوين 2016.01.28 22:29

بكين / سيئول، 28 يناير (يونهاب) -- قال مراقبون اليوم الخميس إن الصين على ما يبدو حولت تركيزها إلى منع الولايات المتحدة من توسيع نفوذها العسكري في شمال شرق آسيا للتعامل مع تجربة كوريا الشمالية النووية الأخيرة.

وبلغ بالصين حد التهديد بشكل غير رسمي بالرد عبر إجراءات اقتصادية إذا ما سمحت كوريا الجنوبية للولايات المتحدة بنشر منظومتها الصاروخية ثاد على أراضيها.

وزاد انعدام ثقة الصين في كوريا الجنوبية وسط المواجهة القائمة حول سبل التعامل مع الاستفزاز الكورية الشمالية، وفقا لتقرير صادر عن معهد سيجونغ، وهو مؤسسة فكرية في سيئول، استنادا إلى مقابلات مع أكثر من عشرة خبراء صينيين.

ونقل عن بعضهم قوله أن الأمر سيضر باقتصاد كوريا الجنوبية.

تعد الصين الشريك التجاري الرئيسي لكوريا الجنوبية وأيضا أقرب حليف لكوريا الشمالية.

بكين على ما يبدو مستاءة من الحديث القائم عن إمكانية ارسال الولايات المتحدة بطاريات ثاد إلى كوريا في محاولة لمواجهة التهديدات الصاروخية والنووية الكورية الشمالية.

وقالت الرئيسة بارك كون هيه في مؤتمر صحفي بمناسبة السنة الجديدة عقب تجربة 6 يناير النووية الكورية الشمالية إن حكومتها تنظر في المسألة من منظور الأمن القومي.

وفي مؤتمر صحفي في بكين يوم الاربعاء قال وزير الخارجية الامريكية جون كيري "إن الولايات المتحدة ستفعل ما هو ضروري لحماية بلدنا وأصدقائنا وحلفائنا في العالم".

وزير الخارجية الصينى وانغ يى من جانبه حذر الولايات المتحدة ودول أخرى من أي إجراء "لإثارة توتر جديد في هذا الوضع، ناهيك عن زعزعة الاستقرار في شبه الجزيرة الكورية".

نشرت وسائل الاعلام الصينية سلسلة من التقارير التي تنتقد احتمال نشر ثاد في شبه الجزيرة الكورية. ويشمل ثاد نظام رادار محمول الأكثر تقدما في العالم، وهو قادر على مراقبة بعض الأجزاء من الصين عن كثب .

(انتهى)

naji@yna.co.kr

كلمات رئيسية للقضية
더보기
기타
المزيد
الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك