Go to Contents Go to Navigation

وزير الوحدة: يجب أن تواجه كوريا الشمالية عواقب الاختبار النووي

جميع العناوين 2016.01.26 22:43

سيئول، 26 يناير (يونهاب) -- قال وزير الوحدة الكوري الجنوبي اليوم الثلاثاء انه ينبغي على المجتمع الدولي أن يتحد لجعل كوريا الشمالية تواجه "عواقب" تجربتها النووية الأخيرة بفرض عقوبات أقوى عليها.

وقال وزير الوحدة هونغ يونغ بيو في بداية لقاء مع باحثين من معهد بروكينغز في الولايات المتحدة "من خلال العقوبات ينبغي للمجتمع الدولي أن يعلم بوضوح كوريا الشمالية أنها على خطأ وأنه لا ينبغي تكرار مثل هذا السلوك السيئ" .

يعمل مجلس الأمن على قرار جديد لوضع عقوبات أقوى في اعقاب التجربة النووية التي أجرتها كوريا الشمالية في 6 يناير الماضي.

وشدد كونغ على أهمية السعي للتعاون الدولي في ردع كوريا الشمالية من القيام باستفزاز آخر.

وقال إن "كوريا الجنوبية تبذل مختلف الجهود لتوحيد الصف مع المجتمع الدولي في التعامل مع قضية كوريا الشمالية النووية. ومن هذا المنطلق من المهم أن يكون هناك تنسيق وثيق مع الولايات المتحدة والدول الأخرى".

وردا على هذا قال ريتشارد بوش مدير مركز الدراسات السياسية لشرق آسيا في معهد بروكينغز "أنا أتفق معك 100٪، يجب أن يكون لسوء السلوك عواقب"، مضيفا أن تشكيل ائتلاف أوسع من الدول أمر مهم لأنه يرسل رسالة "قوية" ضد كوريا الشمالية.

(انتهى)

naji@yna.co.kr

الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك