Go to Contents Go to Navigation

الحكم على كوري جنوبي بالسجن 5 سنوات بسبب التلاعب بالأسهم

جميع العناوين 2016.01.25 19:06

سيئول، 25 يناير (يونهاب) -- قضت محكمة في سيئول بسجن كوري جنوبي يعمل بمؤسسة دويتشه للأوراق المالية خمس سنوات اليوم الاثنين لتورطه في قضية تلاعب في سوق الأوراق المالية في البلاد.

وغرمت المحكمة أيضا دويتشه للأوراق المالية 1.5 مليار وون (1.2 مليون دولار)، و أمرت بتنازل المؤسسة عن 1.18 مليار وون.

كما أمرت المحكمة أيضا بنك دويتشه بالتنازل عن 43.6 مليار وون.

ويأتي هذا الحكم بعد أكثر من خمس سنوات من حادث معروف هنا باسم "صدمة خيارات 11 نوفمبر" الذي تسبب في خسائر فادحة بين المستثمرين.

وتشير التقدريات إلى أن بنك دويتشه و دويتشه للأوراق المالية باعت ما قيمته 2.44 ترليون وون من الأسهم المحلية قبل 10 دقيقة فقط من اغلاق السوق يوم 11 نوفمبر 2010، مما أدى بمؤشر كوسبي 200 إلى التراجع لما يقرب من خمس نقاط إلى 247,51.

ويفترض أن دويتشه للأوراق المالية قد حققت نحو 44.9 مليار وون من الحادث.

وقدم بنك دويتشه اعتذارا على خلفية الحادث وقال انه ملتزم بالامتثال للقوانين واللوائح المعمول بها في جميع الاختصاصات.

وقال البنك في بيان باللغة الإنجليزية إنه "يقر باحترام قرار المحكمة بشأن الفرع الكوري دويتشه للأوراق المالية كوريا ويتأسف ويعتذر عن الظروف التي أدت إلى هذا الحكم"، مشيرا إلى أنه سوف يقرر ما إذا كان سيستأنف الحكم بعد التشاور مع محاميه.

ولم يتضح بعد ما اذا كان ثلاثة موظفين بمؤسسة دويتشه للأوراق المالية في فرع هونغ كونغ سوف يحاكمون في سيئول لتورطهم في القضية بعد أن طلبت كوريا الجنوبية تسليمهم للمحاكمة.

(انتهى)

naji@yna.co.kr

الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك