Go to Contents Go to Navigation

قائد القوات الأمريكية في الباسيفيك: نشر قاذفة B-52 يثبت التزام واشنطن الصارم تجاه كوريا الجنوبية

جميع العناوين 2016.01.10 14:48

واشنطن، 9 يناير(يونهاب) -- قال قائد القوات الأمريكية في الباسيفيك (المحيط الهادئ) اليوم السبت إن نشر الولايات المتحدة القاذفة الاستراتيجية النووية B-52 في كوريا الجنوبية يثبت التزام الولايات المتحدة "الصارم" تجاه حليفها الآسيوي في أعقاب التجربة النووية الكورية الشمالية.

وغادرت الطائرة B-52 قاعدة أندرسون الجوية في غوام صباح اليوم الأحد ووصلت الى سماء اوسان جنوب سيئول عند الظهر تقريبا من نفس اليوم مزودة بصواريخ نووية وقنابل "خارقة للتحصينات" قادرة على قصف منشآت تحت الأرض في كوريا الشمالية، وفقا لسيئول وواشنطن.

وقالت القوات المسلحة للجانبين إن القاذفة رافقتها طائرتان كوريتان F-15K وطائرتين أمريكيتين F-16.

وقال الادميرال هاري هاريس جونيور قائد قيادة الباسفيك الأمريكية في بيان صحفي "هذا دليل على التزام الولايات المتحدة الصارم تجاه حلفائنا في كوريا الجنوبية وفي اليابان، وفي الدفاع عن الوطن الأم الأمريكي".

وأضاف "التجربة النووية الكورية الشمالية انتهاك صارخ لالتزاماتها الدولية، وأن قوات الولايات المتحدة العسكرية المشتركة في منطقة المحيط الهندي والهادئ ستواصل العمل مع كل من الحلفاء والشركاء للحفاظ على الاستقرار والأمن في المنطقة".

وقال البيان أيضا إن نشر القاذفة يثبت قوة التحالف الثنائي بين الولايات المتحدة وجمهورية كوريا وعزم البلدين على الحفاظ على الاستقرار والأمن في شبه الجزيرة الكورية.

(أنتهى)

naji@yna.co.kr

الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك