Go to Contents Go to Navigation

كوريا الجنوبية تطلب من اليابان أن لا تضر بالاتفاق المبرم بشأن قضية الاسترقاق الجنسي

جميع العناوين 2016.01.04 20:17

سيئول، 4 يناير (يونهاب) -- جددت كوريا الجنوبية دعوتها لليابان اليوم الاثنين إلى الامتناع عن الإدلاء بتعليقات أو اتخاذ إجراءات قد تضر بروح اتفاقهما حول قضية الاسترقاق الجنسي لنساء كوريات خلال الحرب العالمية الثانية من قبل طوكيو.

جاء ذلك كرد فعل على ما قاله وزير الخارجية الياباني فوميو كيشيدا في وقت سابق من اليوم حول عدم وجود أي تغيير في فهم اليابان حول نقل تمثال يرمز لضحايا كوريا الجنوبية من الاستعباد الجنسي من أمام السفارة اليابانية في سيئول بطريقة سليمة.

توصل الجانبان الى اتفاق تاريخي الشهر الماضي لحل قضية رقيق الجنس زمن الحرب والذي اعتذرت بموجبه اليابان و ووعدت بتقديم 1 مليار ين (8.3 مليون دولار) كتعويضات. ووافقت كوريا الجنوبية من جانبها على إنهاء النزاع إلى الأبد اذا نفذت اليابان بنود الاتفاق بالكامل.

وقالت وزارة الخارجية الكورية الجنوبية أنه ينبغي أن لا يكون هناك أي كلام آخر من اليابان يمكن أن يثير سوء فهم بشأن هذا الاتفاق، ودعت اليابان الى احترام الاتفاق.

وقال مسؤول في الوزارة طالبا عدم الكشف عن اسمه "يجب على اليابان أن تبدي سلوكا مخلصا في تنفيذ الاتفاق بطريقة تستعيد كرامة الضحايا وتشفي آلامهم".

وأضاف "تم وضع التمثال من قبل الجماعات المدنية، وبالتالي فإن الحكومة ليس لديها أي صلاحية أن تأمر بنقل التمثال".

(انتهى)

naji@yna.co.kr

الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك