Go to Contents Go to Navigation
أكثر الأخبار قراءة
الصور الأكثر مشاهدة
مقاطع الفيديو الأكثر مشاهدة
الرئيس مون يعقد محادثات مع " أمير البترول " وتجمع رؤساء الشركات الكبرى

الرئيس مون يعقد محادثات مع " أمير البترول " وتجمع رؤساء الشركات الكبرى

الرئيس مون يعقد محادثات مع " أمير البترول " وتجمع رؤساء الشركات الكبرى

سيئول، 26 يونيو(يونهاب) -- عقد الرئيس مون جيه-إن محادثات مع ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع الأمير السعودي محمد بن سلمان بن عبد العزيز آل سعود في القصر الرئاسي قبل ظهر اليوم، وعبر عن أمله في رفع العلاقة القائمة بين البلدين الى درجة أعلى .

وتعتبر زيارة ولي العهد محمد بن سلمان الى كوريا الجنوبية الأولى من نوعها لولي عهد سعودي منذ 21 عاما من زيارة ولي العهد عبدالله آل سعود عام 1998م.

وتعتبر السعودية المزود الأول للدولة بالنفط الخام ، وهي أكبر دولة للتعاون الاقتصادي لكوريا الجنوبية في الشرق الأوسط .

يذكر أن ولي العهد محمد بن سلمان هو نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الدفاع ويرأس شركة أرامكو السعودية ولهذا لقب بـ " أمير البترول".

ووصل ولي العهد محمد الى كوريا الجنوبية اليوم في زيارة رسمية لمدة يومين تلبية لدعوة الرئيس مون الموجهة له برفقة حوالي 300 مرافق.

وعقد الرئيس مع ولي العهد محمد محادثات في القصر الرئاسي وأشرف معه على مراسم التوقيع على مذكرات تفاهم بين البلدين وأقام له مأدبة غداء رسمية على شرفه .

وحضر مأدبة الغداء الرسمي جميع قادة مجموعات الشركات الأربع في كوريا وهم ولي عهد مجموعة سامسونغ نائب رئيس مجلس الإدارة لي جيه-يونغ والنائب الأول لمجموعة هيونداي للسيارات جونغ إي-سون ورئيس مجموعة أس كي تشوي تيه-وون ورئيس مجموعة أل جي غو كوانغ مو.

وكان أيضا من ضمن الحضور، الشخصيات المعروفة في القطاع الاقتصادي مثل رئيس مجلس إدارة شركة هيوسونغ جو هيون-جون، ونائب رئيس شركة هيونداي للصناعات الثقيلة جونغ كي-سون ورئيس لوتيه ورلد بارك دونغ-كي ورئيس CGV تشوي بيونغ هوان، مما اثبت مدى اهتمام الشركات الكورية بولي العهد محمد بن سلمان .

ومن المتوقع ان ولي العهد يناقش مع الشركات الكورية سبل تعزيز التعاون خلال زيارته هذه ، حيث سبق أن أعلنت السعودية عن رؤية 2030 السعودية لتحويل هيكل صناعة البترول الى هيكل الصناعات الحديثة على رأسها صناعة تكنولوجيا المعلومات والاتصالات عام 2016م.

وتشاور الرئيس مون وولي العهد بشأن التعاون المستقبلي من عدة زوايا بعد تقييم الوضع الحالي للعلاقات القائمة بين البلدين.

كما ناقشا سبل تعزيز التعاون في الصناعات المستقبلية مثل مجالات ICT والطاقة النووية والصناعات الصديقة للبيئة والسيارات والشركات المتوسطة والصغيرة الحجم والتعاون في الخدمات العامة مثل الطب والدفاع والصناعة العسكرية والملكية الفكرية وتبادل القوى البشرية في مجالات الثقافة والتعليم وغيرها .

وقال الرئيس مون في كلمة رئيسية في المحادثات " احتفظ البلدان بعلاقة الود والتعاون المميزة خلال أكثر من نصف القرن منذ إقامة العلاقات الدبلوماسية بينهما عام 1962م، وأن أول زيارة لسمو ولي العهد السعودي للبلاد لها مغزى كبير ونتطلع إلى أن تتطور العلاقة بين البلدين نحو الازدهار المشترك.

وبدوره قال ولي العهد محمد إنه سعيد بتحقيق كوريا الجنوبية العديد من الإنجازات عبر الخطة الخمسية للتنمية الاقتصادية خلال الـ50 عاما الماضية. وأعرب عن تقديره لما تتمتع به كوريا من إمكانيات وقدرات . وأشار إلى التوصل إلى العديد من مذكرات التفاهم من أجل تعزيز التعاون المتبادل .

وقال إن المملكة مستعدة للتعاون في مختلف المجالات منها الطاقة والسيارات والسياحة والصحة وغيرها. بالإشارة الى أن هناك مجالات واعدة لم يطورها

البلدان، حيث تسعى المملكة إلى التحول الى دولة واعدة للاستثمار. مؤكدا على إمكانية تعزيز التجارة والاستثمار بين البلدين.

وحضر الرئيس مون وولي العهد محمد أيضا مراسم التوقيع على مذكرات تفاهم بين البلدين.

وتم التوقيع على 10 مذكرات تفاهم في التعاون في ▲ تكنولوجيا المعلومات والاتصالات▲ الحكومة الالكترونية▲التبادل الثقافي▲صناعة السيارات▲الاقتصاد الهيدروجيني▲ التأمين الصحي▲الإشراف المالي ▲ الدفاع والصناعة والأبحاث والتطوير والتقنية ▲ برنامج استراتيجي للملكية الفكرية للدولة▲ التعاون البحثي بين معهد التنمية الكوري ومركز التنمية الاستراتيجي السعودي.

(انتهى)

الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك